أحمد حجازي يتوجه إلى ألمانيا لبدء رحلة علاجه

أعلن اتحاد الكرة المصري عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، عن أن أحمد حجازي مدافع الفراعنة والمحترف ضمن صفوف فريق اتحاد جدة السعودي، سيتوجه إلى ألمانيا لبدأ مرحلة العلاج، بعدما تعرض لإصابة قوية مع منتخب بلاده في بطولة كأس الأمم الأفريقية المقامة حاليا في الكاميرون وتستمر حتى 6 فبراير من الشهر الجاري.

حجازي يتوجه إلى ألمانيا

وأشار الاتحاد إلى أن أحمد حجازي لاعب المنتخب الوطني يتوجه مساء اليوم إلى مدينة ميونيخ الألمانية، وذلك من أجل بدء برنامجه العلاجي بأحد المراكز الطبية المتخصصة هناك، وفقا لما تستلزمه الاصابة التي لحقت به خلال لقاء مصر والمغرب في ربع نهائي بطولة الأمم الأفريقية.

وبعد التشخيص والخضوع إلى الأشعة اثبتت أن علاج اللاعب يحتاج إلى التواجد في أحد المراكز المتخصصة، وذلك من أجل بدأ رحلة العلاج الخاصة به، وأن مشوار قلب دفاع الفراعنة، انتهى مع منتخب مصر في بطولة كأس الأمم الأفريقية المقامة فعالياتها خلال الفترة الحالية على الملاعب الكاميرونية، حتى في حالة وصول منتخب بلاده إلى النهائي فهو لن يستطيع أن يستكمل المشوار.

احمد حجازي

وكان حجازي قد أصيب في العضلة الضامة أثناء مباراة منتخب مصر والمغرب في ربع نهائي بطولة كأس الأمم الأفريقية في الكاميرون، ولم يتمكن بسببها من استكمال المباراة، ليغادر أرضية الملعب في الدقائق الأخيرة من عمر الشوط الأول، حيث أجريت له فور انتهاء المباراة آشعة أكدت نتيجتها إصابته بتمزق في أوتار العضلة الضامة مما يعني عدم تمكنه من استكمال البطولة، وتستلزم حالته الانتقال إلى أحد المراكز الطبية المتخصصة في مثل هذه الحالات.

ومن المقرر أن يلتقي منتخب مصر غداً الخميس الموافق 3 من فبراير الجاري، مع منتخب الكاميرون ضمن لقاءات الدور نصف النهائي من بطولة كأس أمم أفريقيا لكرة القدم، وذلك في التاسعة مساءً بتوقيت القاهرة، والعاشرة بتوقيت مكة المكرمة.